اسْتضاف المغربي عبد العزيز برادة، لاعب فريق النصر الإماراتي في مقر النادي، ليقرّب الجماهير المغربية من جديده، بعد غياب طويل عن وسائل الإعلام الوطنية والأجنبية، وغياب عن الملاعب أيضا، بسبب الإصابة التي ألمّت به، وأثّرت بشكل كبير على مستواه، وجعلته يبتعد عن تشكيلة المنتخب الوطني المغربي منذ فترة طويلة، بعدما كان نجما يسطع في سماء الدوريات الأوروبية.

وعاد اللاعب عبد العزيز برادة ليسرد بداياته استهله بمساره الكروي من مدرسة نادي باريس سان جرمان الفرنسي، قبل اكتشاف الدوري الإسباني من خلال الالتحاق بنادي خيتافي الإسباني لمدة ثلاثة مواسم رياضية، ثم تجربة في نادي الجزيرة الإماراتي، وعودة إلى أوروبا من بوابة أولمبيك مارسيليا، وأخيرا إلى نادي النصر الإماراتي الذي يحمل قميصه في الوقت الراهن.
وأوضح اللاعب المغربي، أن قرار العودة إلى دولة الإمارات والالتحاق بنادي النصر الإماراتي كان صائبا بالنسبة إليه، خصوصا على مستوى طريقة العيش التي تناسبه لأنه مسلم، ودخول الفريق "النصراوي" حاليا في منافسة على دوري الأبطال، مضيفا: "أنا مرتاح هنا، لدي بعض المشاكل بسبب الإصابة التي عرقلت موسمي، إلا أنني في الطريق الصحيح حاليا، أقوم بالمستحيل رفقة الأطباء للعودة إلى الميادين في أقرب وقت، وما ينقصني إلا الفوز بلقب رفقة النصر".
وأضاف لاعب النصر الإماراتي، أنه غير نادم على مسيرته الاحترافية، إلا أن ما يندم عليه إلى حدود الآن هو فشله في الذهاب بعيدا رفقة المنتخب الوطني المغربي، وعدم تحقيقه لأي لقب رفقة فريقه الحالي، مؤكّدا أنه سيعمل جاهدا على تحقيق أول لقب له رفقة النصر ومواصلة مساره الكروي.
وعن المنتخب الوطني المغربي، أكّد المتحدث ذاته، أن أول مشاركة له رفقة "الأسود" كانت تحت قيادة الناخب السابق آلان غيريتس خلال كأس الأمم الإفريقية 2013، مردفا:" كان لي الشرف حمل قميص المنتخب الوطني للمرة الأولى، وأنا ألعب لنادي خيتافي الإسباني.. الجميع يعلم ما حصل بعدها في كان 2015 حين تعذّر على المغرب المشاركة في البطولة.. لكن القادم أفضل".
وعن عودته إلى الدوري الأوروبي من بوابة مارسيليا بعد حمله لقميص الجزيرة الإماراتي، أوضح عبد العزيز برادة، أن القرار كان قد اتّخذه رفقة الناخب الوطني بادو الزاكي قصد المشاركة رفقة المنتخب الوطني المغربي في "كان 2015"، غيره أنه تعذّر على المغرب المشاركة بسبب المشكل المعروف، مضيفا: "عند عودتي إلى مارسيليا شاركت رفقة الأسود، شرف لي أن أحمل قميص المنتخب، أنا جاهز لتلبية النداء، ولا أنتظر إلا هذا!".
وأكّد اللاعب الدولي، أن اللعب في الدوريات الخليجية لا يمكنه إبعاد اللاعبين عن حمل قميص المنتخب، وأكبر دليل على ذلك هو لاعب الجزيرة الإماراتي مبارك بوصوفة الذي يلعب في المنتخب، مضيفا: "عندما أرى الأداء الذي يقدّمه اللاعب، أقول لما لا أنا أيضا!.. رونار لم يغلق باب المنتخب في وجه محترفي الدوريات الخليجية.. أنا أبذل قصارى جهدي من أجل العودة إلى تشكيلة الأسود، خصوصا وأن لعب المونديال شيء استثنائي".
كما تطرق عبد العزيز برادة في حديثة مع الجريدة، عن قرعة المونديال التي أوقعت المنتخب الوطني المغربي رفقة كل من إسبانيا، البرتغال، وإيران، مؤكّدا على أن العناصر الوطنية قادرة على تحقيق نتائج إيجابية خلال هذه المسابقة العالمية، متمنيا وجوده رفقة المجموعة في روسيا، بعد غياب طويل عن "أسود الأطلس".

إقرأ اكتر

اسود تويت

  • Yassine Benrahou toujours avec les professionnels
  • Bras de fer entre le WAC et le Horoya Conakry
  • LdC Afrique :le DHJ de Talib défie le Sétif de Taoussi
  • Sétif-DHJ: 2 entraîneurs marocains s’affrontent en Algérie

اتبعونا فتويتر

Fanbox

من نحن

جريدة أسود الأطلس: 
أسود الأطلس موقع إخباري رياضي في قلب أسود الأطلس و الرياضة المغربية. مرجع للرياضة بعين أخرى بمحتوى فريد و هادف بشكل يومي.
--------------------------------------------
للاتصال بنا : redaction@lionsdelatlas.ma
الهاتف: 0032.494.16.51.36 
--------------------------------------------

581 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Top