عندما زار الأسطورة الهولندية يوهان كرويف، مدرسة أياكس أمستردام، أبدى إعجابه بالمغربي مبارك بوصوفة، الذي انتقل بعد ذلك إلى تشيلسي، قبل أن يسطع نجمه مع أندرلخت البلجيكي، ولم تؤثر ولادة بوصوفة في هولندا على اختياره اللعب لـ«أسود الأطلس». أعادت مباراة الجزيرة وريال مدريد أمس الأول بوصوفة، إلى الوراء سنوات طويلة، وتحديداً 2006، وعمره وقتها 22 عاماً، وكان يرتدي قميص أندرلخت البلجيكي في «كأس البيرنابيو»، وأظهر المغربي مهارات ومستوى متميزاً أمام البرازيلي إيمرسون والإيطالي فابيو كانافارو.

أصاب الإحباط عدداً من لاعبي الجزيرة، بعد الهدف الملغى لبوصوفة، لأنه لو تم احتسابه لتغيرت أحداث المباراة، وهو ما جعل اللاعب يعترف بحدوث حالة من الإحباط النسبي بعد إلغاء الهدف، وهو أمر طبيعي، وقال: لم نصدق أنفسنا بأننا نحرز هدفاً ثانياً، لأن ذلك لو حدث بالفعل، لاختلفت تماماً، ولا يمكن إغفال الفرص العديدة التي أتيحت لريال مدريد خاصة في الشوط الأول، وفي المقابل قدم «فخر أبوظبي» عرضاً قوياً على مدار الشوطين.
وأضاف: ونجحنا في تقديم 45 دقيقة جيدة، وصنعنا العديد من الفرص الكفيلة أيضاً بإحراز أكثر من هدف، ولكنها كرة القدم، وضاعت من الريال العديد من الهجمات. وعن مواجهة مواطنه أشرف حكيمي، قال: سعدت بوجوده في تشكيلة الريال الفريق الأول في العالم، وهو ما يؤكد أن حكيمي موهبة كبيرة، وأتمنى له مستقبلاً كبيراً. وقال: شخصياً لم أكن خائفاً مطلقاً من مواجهة ريال مدريد، ومباراة باتشوكا المقبلة، لا بد أن نستعد لها بقوة، وهدفنا المركز الثالث، وهذا يعني أننا نخطط للانتصار مهما كانت قوة المنافس المكسيكي.

إقرأ اكتر

اسود تويت

  • Oussama Idrissi : un beau but et une qualification en quart de finale
  • Botola : la programmation de 3 rencontres ce mercredi
  • Violent, Manuel Da Costa puni par la Fédération turque
  • Le complexe sportif de Fès fait peau neuve

اتبعونا فتويتر

Fanbox

من نحن

جريدة أسود الأطلس: 
أسود الأطلس موقع إخباري رياضي في قلب أسود الأطلس و الرياضة المغربية. مرجع للرياضة بعين أخرى بمحتوى فريد و هادف بشكل يومي.
--------------------------------------------
للاتصال بنا : redaction@lionsdelatlas.ma
الهاتف: 0032.494.16.51.36 
--------------------------------------------

148 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Top